محطات الحراره (الغازیه، الدوره المرکبه و البخاریه)

من النشاطات الهامة والأصلیة لشرکة التنمیة 1، إنشاء محطات الطاقة الحرارتة منها الوحدات الغازیة و لشرکة التنمیة 1 سوابق ممتازة في إنشاء محطات الطاقة العدیدة في المجالات الآنفة الذکر . إنّ إمکانیات شرکة توسعة 1 في مجال محطات الطاقة، تشتمل علی التصمیم الهندسي والتوفیر والإنشاء والتنصیب والتدشین. إنّ شرکة توسعة 1 قامت بدور کبیر ومؤثر في تولید الکهرباء عبر إنشاء محطات الطاقة في الدولة و تنفیذ أکثر من 30 مشروعاً کبیراً وتنصیب وتدشین أکثر من ۱۲۰ وحدة لمحطة الطاقة.



المشاریع




سبلان



غرب کارون



عسلویه



پرند



هرمزگان 2



شیروان



گل گهر سیرجان



سمنگان



کهنوج



راشد تربت حیدریه



یزد تابان



فردوسی



کاشان



رودشور



چادرملو



سبزوار



بهبهان




المشاریع




کولینگ همدان



بهبهان



گل گهر سیرجان



یزد تابان



سبلان



عسلویه



پرند



غرب کارون



سمنگان



چادرملو



کهنوج



شیروان



فردوسی

أنظمة التبريد

برج التبريد أو Cooling tower جهاز يعمل علی دفع الحرارة الزائدة للماء المستخدم في المكثف الحراري و نقلها إلی الهواء بواسطة التبادل الحراري مع الهواء حيث تقوم أبراج التبريد عادة بدفع الحرارة الموجودة في النظام الكيمياوي عبر تبخير الماء و تخفيض حرارة سائل النظام حتی درجة حرارة الهواء الجاف؛ هذا و يجب الانتباه بأن بعض أبراج التبريد بدورتها المغلق و التي تسمی بسببها بأبراج التبريد الجافة تقلل درجة سائل النظام حتی درجة حرارة قريبة من درجة حرارة الهواء الجاف.
و تستخدم أبراج التبريد في نظام تبريد وحدات و أنظمة التكرير و البتروكيمياويات و غيرها من الوحدات الكيمياوية المماثلة لها و محطات التوليد الحرارية و أنظمة إتش‌وي‌إي‌سي للتكيف في المباني.
و تصنف أبراج التبريد علی أساس نوع مجاورة الهواء بالماء كما يصنف أكثر أنواع أبراج التبريد استخداما علی أساس آليات التداول الطبيعي و الإجباري.
حالات استخدام أبراج التبريد
بدأ استخدام أبراج التبريد لأول مرة في القرن التاسع عشر حيث تم اختراع المكثف الحراري لتثبيته في محرك البخار. و السائل المستخدم في المكثفات الحرارية هو الماء عادة حيث يجذب الماء الحرارة التي تخرج من العنفة أو المكبس و التي وصلت المكثف الحراري و بذلك يتكثف و هذه العملية في دورة محرك البخار تؤدي إلی انخفاض ضغط البخار الذي يخرج من الجهاز و بدلا منه يتم انخفاض استهلاك البخار و نتيجة لذلك ينخفض استهلاك الوقود و متزامنا معه ترتفع فاعلية النظام. و في المناطق التي تقدر الموارد المائية علی توفير المياه لبرج التبريد يستخدم نظام الأحواض الصغيرة و في مناطق تعاني قلة الموارد منها المدن الكبری تستخدم أبراج التبريد.
قوة تصميم و توفير و تنفيذ أبراج التبريد في شركة توسعه يك مپنا
و تتصدر شركة توسعه يك قائمة الشركات في إيران و المنطقة بالاعتماد علی معرفة تصميم أنواع أنظمة التبريد بواسطة نقل التقنية الهندسية من الشركات الأروبية المعتمدة في مجال التصميم و توفير المعدات و تنفيذ أنواع أنظمة التبريد الخاصة بمحطات التوليد منها نظام تكثيف الجو البارد (Air Cooled Condenser) الذي استخدمته الشركة في ثلاثة مشاريع منجزة و في أكثر من خمسة مشاريع قيد الإنجاز و نظام هلر (Heller) الذي استخدمته الشركة في أكثر من عشرة مشاريع منجزة و النظام الأحادي المرور(One Through) الذي استخدمته في مشروعين منجزين و مشروع قيد الإنجاز. و تقدر الشركة علی تصميم و توفير المعدات و تنفيذ أنظمة تبريد أخری هي أنظمة أكثر استخداما منها أنظمة التبريد الرطبة (Wet) و الأنظمة الهجينة حسب الظروف المناخية و مواقع العمل المتنوعة. و عليه تعمل شركة توسعه يك في مجال تصميم و توفير المعدات و تنفيذ و تثبيت و تشغيل أنواع أبراج التبريد بالاعتماد علی المعرفة و التقنية الحديثتين و تحافظ علی مصالح الزبائن الأساسية عن طريق التصميم و التنفيذ الأكثر فعالية.
و الشركة علی أتم الاستعداد لتقديم تحليلات تقنية و اقتصادية لاختيار أنواع أنظمة التبريد منها تغيير أنواع الأبراج القدمية منها نظام استبدال النظام الرطب بالنظام الجاف.

المحطات، النقل و التوزیع

قد امتزجت الطاقة الكهربائية بحياة البشر حيث لايمكن أن نتصور الحياة بدونها كما لايمكن تحقيق التنمية الاقتصادية و الازدهار الصناعي دون الاعتماد علی الكهرباء حيث يلحق عدم التوفير الدائم للطاقة الكهربائية أضرارا فادحة بالنظام الاقتصادي بما لايمكن التعويض عنها. و من الواضح أن محطات توليد الكهرباء الصغيرة و الفرعية لن تقدر علی توفير الكهرباء بجودة عالية و بشكل آمن و لن تسفر عن نتائج اقتصادية بل تحتاج العملية لشبكة واسعة من محطات توليد الكهرباء الكبيرة بقدرات عالية للإنتاج جنبا إلی جنب محطات التوليد الصغيرة و الفرعية و المرتبطة بشبكة الكهرباء العامة.

و إنشاء شبكة الكهرباء العامة لتبادل الطاقة الكهربائية بين مراكز الإنتاج و الاستهلاك يوفـّر المجال لاستخدام سعة الإنتاج في محطات توليد الكهرباء في أقصی حدها و يزيد من مردودية الشبكة و تجعلها آمنة. و تنجز محطات الكهرباء بالجَهد العالي واجبات منها رفع و تقليل الجَهد في شبكة الكهرباء و ضبط المفاتيح عند حدوث الأخطاء في الشبكة أو التغيير في طوبولوجيا الشبكة. و تقسّم محطات الكهرباء من ناحية الأداء و الواجبات إلی محطات الرفع (محطات تابعة لمحطات توليد الكهرباء) و محطات التقليل (محطات التوزيع و التوزيع العالي) و محطات ضبط المفاتيح. كما تقسم المحطات المذكورة من ناحية العزل إلی AIS (عازل الهواء) و GIS (عازل الغاز) و من حيث الانتظام إلی أنواع منها ذات المفتاح و النصف و ذات قضيب التوصيل الثنائي و H و غيرها. و يأتي هنا تصوير محطات الجهد العالي من ناحية الهيكل العام و الأداء:

و تظهر الصورة التالية الأجزاء الرئيسية لمحطات الجهد العالي و التواصل بينها: 

أ ـ ساحة و معدات الجهد العالي: تشتمل معدات الجهد العالي علی محولات القوة و مفتاح القوة و مفتاح الفصل و مفتاح الفصل التأريضي و محول التيار و محول الجَهد و المفاعل و بنك مواسع و مانع الصواعق و مانع التذبذب و غيرها. و تقوم هذه المعدات علی التوالي بتغييير الجهد و ضبط المفاتيح و العزل و قياس الجهد و التيار و إنتاج القوة التفاعلية و جذب القوة التفاعلية و محافظة النظام أمام الجهد الزائد و الصواعق و توفير الأرضية للاتصالات. و يتم تثبيت هذه المعدات لتوفير الانتظام المطلوب في محطة الكهرباء و ذلك بواسطة معدات أخری تشمل الهياكل المعدنية و عوازل الارتكاز و عوازل التعليق و الموصلات و الكبلات و الأنابيب و الخردوات و الموصِّلات التي تثبت عند وجود الجهد العالي.

ب ـ نظام الصيانة و التحكم: تعد الصيانة و التحكم الأحسن و الأكثر فعالية لشبكات الطاقة من الحاجات الأكبر حساسية في المجتمع لغرض ضمان مستوی مقبول من استقرار و استدامة شبكة الكهرباء. يقوم نظام صيانة و تحكم محطات الجهد العالي بدور هام في تحديد الأخطاء في موقعها و فصل القسم المعيوب من الشبكة بأقل مقدار من قطع تيار الكهرباء و الحفاظ علی استدامة الشبكة عند حدوث الأخطاء و ضبط التردد في شبكة الكهرباء و منع إلحاق الخسائر الفادحة بالمعدات القيمة في الشبكة و ضبط نظام AVR، و النظام المتفاعل و المواسعات المعوضة و تنفيذ أوامر الضبط علی معدات الجهد العالي و ذلك عبر إشارات قياسية متلقية من محولات التيار و الجهد و أيضا إشارات العد الثنائي مثل حالة فتح أو إغلاق مفاتيح القوة.

تستخدم اليوم المعدات الذكية منها المرحلات الرقمية عقلا مفكرا في أنظمة الصيانة و التحكم. و تثبت المعدات الذكية منها المرحلات الرقمية في اللوحات المركبة و في مبنی الضبط المركزي أو أنظمة BCR‌ (مباني الضبط في ساحة المحطة).

ج ـ أنظمة الاتصالات: لاتنحصر صيانة و مراقبة شبكات القوة بأداء المرحل و المعلمومات التي تخرج منه، و بما أنه يثبت في أجزاء مختلفة من شبكات القوة عدد كبير من أنظمة ذكية (IED) منها مرحلات الصيانة و التحكم فترسل المعلومات الخاصة بهذه المعدات إلی مركز تحكم و مراقبة المنبع لغرض الحصول علی فاعلية أكثر و مراقبة أحسن في الشبكة، و لهذا و في أنظمة صيانة و تحكم محطات الجهد العالي، تتم الأخذ بنظر الأعتبار الأرضية المطلوبة للتواصل مع شبكات غرفة تحكم المنبع مثل SCADA المعتمد علی RTU و WAMS المعتمد علی PMU. هذا و باستخدام أنظمة الاتصالات يمكننا إرسال إشارات إلی نقاط أخری من الشبكة أو تلقيها لغرض الضبط و المراقبة و الصيانة عن البعد كما تتوفر لنا في هذه الأرضية الخاصة بالاتصالات إمكانية إيجاد الاتصال الهاتفي بين مراكز ضبط الشبكة و محطات الجهد العالي. و من الأنظمة المسستخدمة في هذه الأرضية هي: نظام مايكرويف و نظام PLC و نظام الراديو الهاتفي VHF و أنظمة النقل أو الألياف البصرية.

د ـ نظام تغذية AC و DC: تستخدم التغذية الداخلية للمحطة لغرض توفير شحناتAC  و DC ، و من شحنات AC يمكن أن نشير إلی دارة تغذية التدفئة و التبريد و إضاءة مبنی التحكم و أنظمة BCR و دارة تغذية معدات التكييف و التدفئة و إضاءة اللوحات و معدات الساحة و دارة تغذية نظام إضاءة ساحة المحطة و تغذية الدارات الداخلية لمحولات القوة و غيرها.

و الأجزاء الرئيسية لنظام تغذية AC هي: محولات الحماية و مولد الديزل الاضطراري و لوحات العاكس الكهربائي (اينورتور) و اللوحات الرئيسية و لوحات التوزيع الداخلي و لوحات التوزيع في الساحة و لوحات الإضاءة و علبة قاطعات التيار و غيرها. و يُستخدم نظام تغذية DC لتغذية المعدات الذكية في المحطة منها مرحلات الصيانة و الضبط و دارات قطع و ربط مفتاح القوة و أنظمة التحكم مثل AVR و تغذية الإضاءة الطارئة و غيرها. و في حالة التشغيل العادي، يعمل المقوم المرتبط بتغذية AC لتوفير الطاقة التي تحتاجها شحنات DC و إلا تقوم البطاريات التي تم شحنها سابقا بواسطة البطاريات الشاحنة بتغذية شحنات DC.

و الأجزاء الرئيسية لنظام تغذية DC هي: لوحات البطارية الشاحنة و مجموعة البطاريات و اللوحات الرئيسية و لوحات التوزيع الداخلي و لوحات الإضاءة الطارئة و غيرها.

و تعتز شركة إنشاء و تنمية محطات توليد الطاقة التابعة لمجموعة مپنا (توسعه يك)‌ بتقديم كافة الخدمات الخاصة بتصميم و توفير المعدات و تثبيت و تشغيل أنواع محطات الجهد العالي من أنواع AIS و GIS و خطوط النقل في مستويات مختلفة للجهد منها 400 و 330 و 132 و 63 و 20 كيلوفولت داخل البلد و خارجها في دول المنطقة و ذلك بالاعتماد علی مهندسين من ذوي الاختصاص و الخبرة الذين يعملون لصالحها و قد أنجزت حتی الآن 20 مشروعا. هذا و قامت الشركة بطبع كتاب يدعی “بنية و أداء مرحلات الصيانة الرقمية” يتحدث عن محطات الجهد العالي تحقيقا لإستراتيجياتها في مجال تعزيز روح تبادل المعرفة و الإبداع و قد نشرت الكتاب “دارالكتب العلمية التابع لجامعة شريف الصناعية” و منظمة قيد الاختراعات المحلية و الأجنبية (USPTO).



المشاریع




مزرعه بادی کهک 1 و 2



بهبهان



سبزوار



پرند



یزد تابان



مزرعه بادی کهک 3




المشاریع




مزرعه بادی کهک 3



مزرعه بادی کهک 1 و 2

الطاقات القابله للتجدید

الطاقات المتجددة التي تدعی طاقات نظيفة أيضا هي نوع من الطاقة بإمكانها أن تتكون من جديد أو تتجدد من الموارد الطبيعية في مدة قصيرة، و أنواعها هي الطاقة المائية (طاقة الكهرباء المائية) و طاقة الرياح و الطاقة الشمسية و الطاقة الحرارية الجوفية و طاقة الكتلة الحرارية (وقود حيوي) و الطاقة الموجية و طاقة الجزر و المد.

و اليوم و بأسباب متنوعة منها الأزمات السياسية و القضايا الاقتصادية منها احتياطي الموارد الأحفورية و الهواجس البيئية و النمو السكاني و غيرها من الأسباب أجبرت الأخصائيين علی البحث عن حلول مناسبة لتوليد الطاقة إذ لم يعد يمكن الاعتماد علی الموارد الموجودة التي تنفد و عليه أقبلت دول العالم علی استبدال الطاقات الأحفورية بالطاقات المتجددة.

 

ميزات استخدام الطاقات المتجددة

تحل المشاكل البيئية الناتجة عن رمي المخلفات العضوية في البيئة باستخدام الطاقات المتجددة حيث ينتهي إلی انخفاض تلوث الهواء و رفع الاقتصاد في استهلاك الوقود الأحفوري (غير المتجدد). هذا و يؤدي ذلك إلی توليد الكهرباء للاستهلاك المحلي كما يوفر المجال لمبادلات أساسية في مجال الطاقة مع دول الجوار و نتمكن من الاقتصاد في توفير المياه و وقود السيارات و رفع مستوی إنتاج المحاصيل الزراعية و المنتجات الصناعية و حل مشاكل الوقود في وحدات الإنتاج و المصانع و بذلك نقوم بدور هام أيضا في مجال الدفاع غير العامل.

تصميم و توفير و إنشاء محطات الطاقة باستخدام الطاقات المتجددة في شركة “توسعه يك مپنا”

و في مجال محطات الطاقة المتجددة أنشأت شركة توسعه يك مپنا محطات الطاقة الريحية حيث استخدمت فيها عنفات 5/2 ميجاواط المنتجة في مجموعة مپنا نفسها إذ قامت الشركة بتثبيت أكبر عنفة ريحية في البلد سعتها 5/2 ميجاواط في مزرعة كهك للرياح الكائنة بقضاء تاكستان بمحافظة قزوين الإيرانية. هذا و تسعی شركة توسعه يك إلی إنشاء محطات طاقة الرياح في البلد بسعتها المجموعة 500 ميجاواط ضمن إطار برامجها. و في مجال الطاقة الشمسية، تنفذ الشركة حاليا مشروع إنشاء أكبر محطة طاقة ضوئية جهدية في البلد. و من النشاطات الأخری في مجال الطاقات المتجددة هي مشاريع الطاقة الحرارية الجوفية و طاقة الكتلة الحرارية و الطاقة الحاصلة من تحريق النفايات.

 

أنظمه تولید الکهرباء والحراره (محطات المقیاس الصغیر)

أنظمة الإنتاج المتزامن للكهرباء و الحرارة (محطات بمقاييس صغير)

بالرغم من الخطط المعدة طوال السنين الماضية للتقليل من الخسائر الناتجة عن إتلاف طاقة الكهرباء طوال نقلها و توزيعها مازالت تتلف حوالي 15 في المائة من الطاقة المنتجة في محطات التوليد في طريق نقلها إلی المستهلك. علي سبيل المثال في محطة توليد من نوع الدورة المركبة بسعة 1000 ميجاواط من طاقة الكهرباء تتلف حوالي 150 ميجاواط من الكهرباء المتجة طوال طريق النقل و التوزيع. هذا و للتقليل من الخسائر الفادحة و التقليل من تكاليف نقل و توزيع الكهرباء و ارتفاع المردودية و توفير المجال للاستثمار من جانب القطاع الخاص و ارتفاع مستوی الأمن و استدامة شبكة الكهرباء أدرج في جدول الأعمال ترويج إنتاج طاقة الكهرباء بشكل متفرق (DG) في مناطق الاستهلاك باستخدام محطات بمقاييس صغيرة.

و من ميزات استخدام المحطات بمقاييس صغيرة هي توفير المجال لارتفاع مردودية تحويل الطاقة بالاعتماد علی أنظمة الإنتاج المتزامن للكهرباء و الحرارة و البرودة (CCHP & CHP). و بهذه الطريقة و عبر استرجاع الحرارة المتلفة (باستخدام محولات الحرارة) التي تخرج من محركات الاحتراق الداخلي أو العنفات الغازية يمكن رفع مستوی مردودية تحويل الطاقة إلی أكثر من 80 في المائة في حين يبلغ مستوی مردودية محطات الطاقة الغازية الكبری و محطات الدورة المركبة حوالي 35 و 55 في المائة علی التوالي و هذا يشير إلی فاعلية الطريقة المذكورة.

هذا و علاوة علی استخدام هذه الطريقة في الوحدات العملية كصناعات البتروكيمياء التي تحتاج إلی الكهرباء و البخار معا، تستخدمها مجموعة مپنا حاليا في مجال آخر هو تثبيت جهاز تحلية المياه بعد غلاية الاسترجاع حيث يستخدم البخار المنتج حاملا للطاقة لغرض تبخير مياه البحر و تحليتها بواسطة أجهزة تحلية المياه الحرارية. و من حالات أخری لاستخدام أنظمة الإنتاج المتزامن يمكن أن نشير إلی توظيف البخار المنتج في الأنظمة و الطاقة المتلفة في المحولات (الغازات الساخنة التي تخرج و الماء الساخن) في المبردات التي تعمل بالامتصاص لغرض إنتاج البرودة المحتاج إليها.

 

قوة تصميم و توفير و إنشاء محطات الطاقة المتفرقة في شركة توسعه يك مپنا / شركة توسعه يك

تأخذ مجموعة مپنا علی عاتقها هندسة و توفير و إنشاء محطات التوليد المتفرقة و الإنتاج المتزامن و هي علی أم استعدادها لإنشاء المحطات المذكورة بالاعتماد علی محركات غازية بسعة 250 إلی 4300 كيلوواط. و من الواضح أنه يمكن إنشاء محطات توليد متفرقة بسعات مختلفة بواسطة تثبيت عدد من هذه المحولات حسب ما يطلبه الزبائن. و علي سبيل المثال يمكن إنشاء محطة توليد متفرقة بسعة إنتاجية قدرها 25 ميجاواط بواسطة تثبيت 6 محولات بسعة 3/4 ميجاواط حسب ما تطلبه  وزارة الطاقة لاستثمار القطاع الخاص في مجال بيع الكهرباء.

هذا و تلمح شركة توسعه يك في مستقبل قريب إلی استخدام عنفات أقل من 25 ميجاواط المنتجة في مصانع مجموعة مپنا لغرض إنشاء محطات توليد بمقاييس صغيرة و الإنتاج المتزامن بواسطة هذه العنفات و بذلك تقدم منتجات و محاصيل جديدة للزبائن.

 

 



المشاریع




فاضلاب جنوب تهران



هتل مبین کربلا




المشاریع




هرمزگان 2



سمنگان



کهنوج



پرند



فردوسی



یزد تابان



چادرملو

أداء مشاریع المحطات والمشاریع الصناعیه

أنشطة قسم الميكانيك

و تشمل أنظمة توفير وقود الغاز و زيت الغاز و المخازن تحت الأرضية، و مضخات تفريغ الوقود و مخازن الوقود و أنظمة تحمية الوقود و محطات تقليل أو رفع ضغط الغاز و أنظمة مسح الكميات و أنظمة البخار، و تصميم و تثبيت و تشغيل الغلاية و مد الأنابيب الخاصة بالبخار العالي الضغط و تصميم و تثبيت أنظمة نزع الهواء و المضخات الخاصة بنظام إطفاء الحريق و تنفيذ أنظمة التشخيص و أنظمة إنذار و إطفاء الحريق منها المخازن الكبيرة للمياه المستخدمة في إطفاء الحريق، و تصميم مضخات الديزل و المضخات الكهربائية للإطفاء و أنظمة الفوم و ثاني أكسيد الكربون.

 

أنظمة قسم الكهرباء

جهاز ضبط المفاتيح للضغط المتوسط و المنخفض لنظام DC  و  UPSو العاكس الكهربائي و محول الديزل و مد الكبلات و أنظمة الإنارة و المناداة و الهاتف و غيرها.

 

أنظمة جانبية أخری

أنظمة الهواء المضغوط لتوفير و توزيع مياه الشرب و نظام تجميع و تكرير المجاري و التكييف و الهاتف و المناداة

البناء الحضري والمشاريع الصناعية

* إدارة تدوير النفايات

تنظر الدول النامية إلی النفايات كبضاعة ذات قيمة يمكن إعادة تدويرها حيث تعالج ألمانيا و دنمارك كافة النفايات، و لإعادة تدوير النفايات في كلتي الدولتين مكانة عالية حيث تعاد فيها المواد إلی البيئة بأساليب مختلفة. و توفر عملية حرق النفايات الطاقة التي تحتاجها أنظمة تدفئة المياه الساخنة، في حين نجد دول العالم الثالث لاتكترث بتوليد الكهرباء من النفايات. لغاز الميثان و الكبريت تأثيرات مدمرة علی طبقة الأوزون فلما نستخدم هذين الغازين لتوليد الطاقة في الحقيقة نحافظ علی البيئة أمام التدمير و لما نقوم بتوليد الطاقة من النفايات نمنع الرشاحات من التسلسل في موارد المياه الجوفية كما نحافظ علی التراب و الغابات أمام التدمير. هذا و تكديس النفايات علی الأرض و المخاطر البيئية التي يسببها الإنسان تضر بالعام كله إذا لم نهتم بها و لم نعالجها و إذا لم نكترث بالبيئة و عليه تحتل البيئة مكانة خاصة في نظرة العالم إليها.

تنقسم النفايات إلی قسمين الأول نفايات جافة و الثاني نفايات رطبة، و بناء علیه نجد طريقتين لتحويل النفايات إلی الطاقة:

ـ حرق النفايات و استخدام الطاقة الحرارية الحاصلة منها

ـ إنتاج الغاز الحيوي و الاستخدام المباشر له 

و حرق النفايات يأتي عادتا لنفايات جافة لايمكن إعادة تدويرها كما تعالج النفايات الرطبة لإنتاج الغاز الحيوي.

 

توليد الكهرباء من النفايات بتقنية حرق النفايات

من الطرق الرئيسية لتوليد الطاقة من النفايات هو حرقها و تسمی هذه التقنية ترميد النفايات أو Incineration حيث يتسبب حرق النفايات في تحرير الطاقة الحرارية التي تتحول عادة إلی الكهرباء بواسطة العنفات البخارية في محطات تحويل النفايات إلی الكهرباء. و من الميزات الأصلية لهذه الطريقة هي التقليل الملحوظ لحجم النفايات و التوليد الأسرع و الأكثر للطاقة و توفير إمكانية إزالة المواد السامة و تطهير و تعطيل النفايات المسببة للمرض (نفايات المستشفيات). و من المساوئ الكبيرة لهذه الطريقة تلوث الهواء حيث تضر بصحة المجتمع إذا لم نستخدم فيها معدات الحد من تلوث الهواء بشكلها الصحيح. هذا و تشغيل محطات توليد الطاقة من النفايات يطلب رأسمالا كبيرا.

 

إنتاج الغاز الحيوي من النفايات

و من الطرق الأخری لتوليد الطاقة من النفايات هو إنتاج الغاز الحيوي أو Biogas . يتحقق إنتاج الغاز الحيوي عبر عمليات الكيمياء الحيوية  و عليه يجب توفير نفايات صلبة تتحلل حيويا أو نفايات رطبة من ضمن الكتلة الحيوية.

و في تقنية الكيمياء الحيوية أو البيوكيميائية تنجز العمليات في درجة حرارة و بسرعة أقل بالنسبة لتقنية حرق أو ترميد النفايات و تتغذی عمليات الكميمياء الحيوية من المواد العضوية التي تتحلل حيويا و تعتبر النفايات الأكثر رطوبة خيارا أفضل للعمليات البيوكيميائية إذ أن المواد العضوية التي لاتتحلل حيويا  كالمواد البلاستيكية لاتتحول إلی الطاقة عن طريق العمليات البيوكيميائية. و هناك طريقتان لاستحصال الطاقة من النفايات بالتقنية البيوكيميائية أو البيولوجية هما: استخدام غاز الميثان الناتج من إنجاز عملية الهضم اللاهوائي علی النفايات في الهاضم و تجميع و استخدام غاز الميثان المستحصل في مكب النفايات.

 

بيوغاز أو الغاز الحيوي

الهضم اللاهوازي هو عملية تخمير بكتيري تتحلل فيها المواد العضوية القابلة للتحلل الحيوي في ظل نقص الأكسجين و بواسطة بكتريات خاصة تبقی حية في أجواء نقص الأكسجين فقط و بذلك يتم استحصال غاز وقودي. و هذا يحدث بشكل طبيعي أيضا في أجواء ملائمة لنمو البكتريات اللاهوائية منها المستنقعات و حقول الأرز و مكبات النفايات و منشآت تكرير مياه المجاري و غيرها، و الغاز الوقودي الناتج منها و الذي يسمّي الغاز الحيوي يتكون من غاز الميثان و ثاني أكسيد الكربون و بعد تطهيره يمكن استخدامه وقودا لمحركات الاحتراق الداخلي و العنفات الغازية و البطاريات الوقودية و الغلايات و السخانات الصناعية أو في صنع المواد الكيميائية.

و تلف المواد العفنة للنفايات المدفونة في مكب النفايات عملية تأتي بشكل طبيعي إثر الهضم اللاهوائي، و الغاز المستحصل من مكب النفايات أو الغاز الحيوي هو المنتج الثانوي الضروري لهذه العملية يجب الحيلولة دون انبعاثه إلی الغلاف الجوي حفاظا علی الصحة العامة و مراعاة للمتطلبات البيئية. و بتجميع الغاز الحيوي يتم الحيلولة دون انبعاثه إلی الغلاف الجوي و يستخدم مصدرا لطاقة متجددة و رخيصة.

 

محاسن و مساوئ طاقة الغاز الحيوي

توفر إمكانية إتلاف النفايات العضوية المدنية و معالجة حمأة المجاري.

صديقة للبيئة.

توفر إمكانية إنتاج الكهرباء و الحرارة.

يمكن إنتاجها في مساحة صغيرة.

ما يتبقی من العملية هو سماد عضوي مفيد يحل محل السماد العضوي الكيميائي.

فرز النفايات و تحطيمها عمل ضروري و خطر.

تثبيت هذا النظام في مكبات النفايات يوفر طاقة الكهرباء بشكل دائم و ثابت.

تكاليف الاستثمار المبدئي لتشغيل هذا النظام و تصليحه و صيانته أقل من تكاليف ترميد النفايات تقريبا.

و قد اتخذت شركة توسعه مپنا خطوات هامة في مجال إدارة تدوير النفايات و تأخذ هذه الخطوات قوتها من أن الشركة تتحمل مسؤولياتها الاجتماعية في الحفاظ علی البيئة و تعرف مدی أهمية هذه التقنية و مكانتها في السوق و تتعاون مع شركات معتمدة و شهيرة علی الصعيد العالمي و بذلك تعلن عن استعدادها لتقديم الخدمات و تلبية حاجات الزبائن في مجال إعادة تدوير النفايات بالاعتماد علی خبراتها و معرفتها علی هذا الصعيد.

 



المشاریع




هتل مبین کربلا



کولینگ همدان




المشاریع


أنظمة معالجة و معالجة المياه

تشير تنقية المياه إلى عملية تزيل الشوائب والشوائب من المياه الخام وتجهزها لاستخدامات محددة. غالباًيجب تنقية المياه الطبيعية لأغراض الشرب والأغراض الصناعية.

المخاوف الرئيسية بشأن مياه الشرب هي:

-وجود الكائنات الحية الدقيقة المسببة للأمراض والمواد السامة في الماء

– نقص أو ارتفاع تركيز بعض الأيونات التي تلعب دوراً في صحة الإنسان مثل أيونات الفلورايد والكبريتات

– وجود الجسيمات العالقة في الماء لون الماء))

– رائحة وطعم الماء

هناك مخاوف بشأن المياه الصناعية اعتمادًا على مكان استهلاك المياه في الصناعة. بشكل عام تسبب الشوائب في المياه الصناعية بعض المشاكل. لذلك ومن أجل الحد من آثارها الضارة، يجب إزالتها عن طريق عمليات تنقية المياه. من أهم الآثار الضارة لوجود الشوائب في المياه الصناعية وخاصة في صناعات محطات توليد الكهرباء ما يلي:

– تكوين رواسب في الأجهزة الحرارية والغلايات البخارية

مما يؤدي إلى انخفاض في نقل الحرارة كما يقلل من الكفاءة والعمر الإنتاجي  للمعدات

-انخفاض جودة البخار الناتج ونتيجة لذلك ترسب السيليكا على ريش التوربينات

– تآكل في أنظمة التدفئة والأنابيب